الصفحة الرئيسية
تعريف بالسوق
- كادر السوق
- معلومات عن السوق
الشركات العاملة بالسوق
- الوسطاء
- بورصة الزهور
- إعلانات الشركات
اسعار المنتجات
- منتجات محلية
- منتجات مستوردة
معلومات مختلفة
- طبق اليوم
- فوائد الخضار و الفواكه
- مواقع مفيدة
- أعلن معنا
صور السوق
إتصل بنا
الموقع بالإنجليزية
 
 

سوق الجملة المركزي للخضار والفواكه
ص.ب 132
عمان 11118
تلفاكس 4127745

 
 
  • صور من السوق المركزي

    thumb/1.jpg

    1

  • صور من السوق المركزي

    thumb/2.jpg

    2

  • صور من السوق المركزي

    thumb/3.jpg

    3

  • صور من السوق المركزي

    thumb/5.jpg

    5

  • صور من السوق المركزي

    thumb/6.jpg

    6

  • صور من السوق المركزي

    thumb/7.jpg

    7

  • صور من السوق المركزي

    thumb/8.jpg

    8

  • صور من السوق المركزي

    thumb/9.jpg

    9

 

الصفحة الرئيسية | نظام السوق | خريطة الموقع | اتصل بنا

1- خفض نسبة الكلسترول بالدم والوقاية من تصلب الشرايين لاحتوائه على البكتين. 2- منع الإصابة بسرطان الأمعاء الغليظة والوقاية من مرض البواسير وتقليل تشكل الحصيات بالمرارة ولتسهيل مراحل الحمل والولادة والنفاس لاحتوائه على الألياف الجيدة والسكريات السريعة الهضم. 3- منع تسوس الأسنان لاحتوائه على الفلور. 4- الوقاية من السموم لاحتوائه على الصوديوم والبوتاسيوم وفيتامين ج. 5- علاج لفقر الدم (الأنيميا) لاحتوائه على الحديد والنحاس وفيتامين ب2. 6- علاج للكساح ولين العظام لاحتوائه على الكالسيوم والفوسفور وفيتامين أ. 7- علاج لفقدان الشهية وضعف التركيز لاحتوائه على البوتاسيوم. 8- علاج للضعف العام وخفقان القلب لاحتوائه على المغنيسيوم والنحاس. 9- علاج للروماتزم ولسرطان المخ لاحتوائه على البورون. 10- مضاد للسرطان لاحتوائه على السلينيوم وقد لوحظ أن سكان الواحات لا يعرفون مرض السرطان. 12- علاج لجفاف الجلد وجفاف قرنية العين ومرض العشى الليلي لاحتوائه على فيتامين أ. 13- علاج لأمراض الجهاز الهضمي العصبي لاحتوائه على فيتامين ب1. 14- علاج لسقوط الشعر وإجهاد العينين والتهاب الأغشية المخاطية لتجويف الفم والتهاب الشفتين لاحتوائه على فيتامين ب2. 15- علاج للإلتهابات الجلدية لاحتوائه على فيتامين النياسين. 16- علاج لمرض الأسقربوط وهو الضعف العام للجسم وخفقان القلب وضيق التنفس وتقلص الأوعية الدموية وظهور بقع حمراء على الجلد وضعف في العظام والأسنان وذلك لاحتوائه على فيتامين ج(2) أو حامض الاسكوربيك. ( من التمر، يمكن استخلاص عدد كبير من الأدوية والمضادات الحيوية والفيتامينات لاستخدامها كعقاقير للوصفات الطبية لعلاج الأمراض المشار إليها قبل ذلك ). 17- علاج الحموضة في المعدة لاحتوائه على الكلور والصوديوم والبوتاسيوم. 18- علاج أمراض اللثة وضعف الأوعية الدموية الشعرية وضعف العضلات والغضاريف لإحتوائه على فيتامين ج
يعتبر التين من أقدم أشجار الفاكهة التى زرعها الإنسان، وتعتبر ثماره سواء الطازجة أو المجففة، من أفضل مصادر الطاقة الضرورية لجسم الإنسان، التى تساعده على ممارسة نشاطاته المختلفة. وأوضح خبراء التغذية أن الطاقة، التى تمنحها ثمار التين، تنطلق أساساً من السكريات، التى يمكن للجسم امتصاصها بسهولة منها، بعد نحو نصف ساعة من تناولها، حيث تحتوى الثمار المجففة على نسبة عالية من السكر حوالى 60 فى المائة ، ولا ينتج عن هضمها أى فضلات سامة. لذلك تعد من أهم الأغذية المولدة للطاقة، والباعثة على النشاط، ولهذا فهى مفيدة للرياضيين ، ومن يمارسون الأنشطة البدنية المجهدة، حيث كان الفيلسوف الإغريقى أفلاطون يرشحها كغذاء متميز للرياضيين فى المسابقات الأوليمبية. وأشار هؤلاء الخبراء إلى أن ثمار التين من الفواكه الغنية بالألياف الطبيعية، ذات الفوائد الصحية العديدة، مثل الوقاية من سرطان القولون، وتقليل نسبة الكوليسترول فى الدم، وعلاج الإمساك، حيث يُنصح المرضى المصابون بالإمساك المزمن بتناول بعض ثمرات من التين الطازج أو المجفف، على الريق لعدة أيام، حيث يعمل ذلك كملين للأمعاء. ولفت الباحثون إلى أن التين المجفف غنى بعنصر الكالسيوم الضرورى لبناء العظام والأسنان، والذى يسبب نقصه فى الأطفال بطء النمو، والإصابة بمرض الكساح، كما يؤدى نقصه عند البالغين إلى هشاشة العظام. وتصنف ثمار التين إلى أربع مجموعات، حسب جنس الأزهار وطبيعة تكوينها. وتشمل التين العادي، وهو أكثر الأنواع انتشاراً، ومن أصنافه السلطاني، والوزيري، والكهرماني، والتين البنى التركى براون تيركى ، وميشن وأدرياتيكي، ثم التين الأزميرلى المزروع فى معظم مناطق العالم، ومن أصنافه كاليمرنا، ومارسيليا، والتين الأمريكي، والتين البري، الذى يعرف بالتين المذكر أو فحل التين.

Copyright © 2012 Municipality Of Greater Amman - IT Department - Egovernment Section, All Rights Reserved